Templates by BIGtheme NET

بالفديـــو | انكسار مرتزقة العدوان في معركة باب المندب

تقارير| 9يناير |  طالب الحسني:

معطيات الساعات الأخيرة في جبهة باب المندب تكشف تفاصيل تحركات المرتزقة خلال الأشهر الماضية ومحاولة تجميع الجهود لإعادة تفعيل الزحوف على مدينة ذباب الساحلية بمحافظة تعز.

العدوان خطط لعملية عسكرية واسعة تعتمد على الزحف البري بأعداد كبيرة بالتزامن مع إنزال بحري وتغطية جوية مستمرة للوصول الى المناطق الساحلية لذباب والتقدم باتجاه كهبوب.

العملية منيت بالفشل، إذ تصدى الجيش واللجان الشعبية لزحف المرتزقة منذ ساعات الفجر الأولى، وحقق الجيش واللجان الشعبية تحكما كبيرا بالمعركة وألحق خسائر كبيرة في صفوفهم.

مصدر عسكري أكد تدمير خمسة عشر آلية خلال محاولة التقدم باتجاه كهبوب ومقتل طواقمها بينهم القيادي في صفوف المرتزقة عمر الصبيحي، المُعَّين من قبل العدوان قائدا للواء الثالث.

وأضاف المصدر أن أكثر من ثمان طواقم طبية حملت عشرات القتلى والمصابين ونقلتهم من ساحة المواجهات وسط انكسار الزحف والارباك في صفوف المرتزقة.

فيما شن طيران العدوان عدداً من الغارات استهدفت مدينة ذباب ومنطقة كهبوب سعيا لإسناد المرتزقة والتخفيف من وطأت الهزيمة عليهم والانهيارات في صفوفهم، ولكن دون جدوى.

انكسار زحف العدوان في جبهة باب المندب انكسار بري وبحري وجوي كلف مرتزقة العدوان خسائر فادحة فخلال هذه العملية قتل قائد العملية الصبيحي مع عدد من مساعديه عدا عن العشرات من الافراد والآليات العسكرية التابعة لهم.

معركة ذباب وخسارة المرتزقة في هذه المعركة التي أعد لها لتعويض خسائره في كل الجبهات أصابت العدوان بهزيمة معنوية وانهيار كبير في صفوفهم, انكسار يأتي بعد يوم من مقتل مائة وخمسين عنصرا في قصف صاروخي على تجمعاتهم في منطقة شعب الجن.

شارك هذا :