saadahnews

الحرس الثوري الإيراني: على أمريكا أن تترقب تبعات عدوانها على سوريا

وكالات | 14 أبريل | صعدة نيوز:

توعد مساعد قائد حرس الثوري الإيراني في الشؤون السياسية، اليوم السبت، أمريكا بأن عليها أن تترقب تبعات عدوانها على سوريا، مؤكدا أن المجال أصبح متاحا أكثر أمام جبهة المقاومة للرد على أمريكا وحلفائها.

وفي حديثه لوكالة انباء فارس، أشار العميد يد الله جواني إلى أن العدوان الثلاثي الأمريكي البريطاني الفرنسي على سوريا، وقال: ان ما قامت به أمريكا وبريطانيا وفرنسا في ضرب سوريا، هو عدوان سافر ولا مشروعية له، خاصة أنه جاء في ظروف كان مقررا فيها أن تقوم لجنة تقصي الحقائق بدراسة المزاعم الأمريكية باستخدام الجيش السوري للسلاح الكيمياوي، كما أن دمشق وفرت الأرضية لتسهيل عمل اللجنة.

وأضاف العميد جواني أن هذه القضية بالذات تؤكد كذب مزاعم الأمريكيين، لأنهم كانوا استغلال هذا الموضوع كذريعة للعدوان، وكانوا متخوفين من أن تكون نتائج تقرير لجنة تقصي الحقائق خلافا لرغبتهم ويضيعوا الفرصة (لارتكاب العدوان).

وتابع: إلا أن الأمريكيين كانوا يتصورون أنهم يمكنهم من خلال هذا النوع من الاجراءات، أن يغيروا الظروف الميدانية في سوريا، وهذا ما لن يحصل بالتأكيد.

وأكمل: أن الأمريكان ومن معهم من الصهاينة والأوروبيين دعما الارهابيين طيلة السنوات الماضية، لكن النتيجة كانت أن تكبد الارهابيون هزيمة استراتيجية، والتي كانت بمثابة هزيمة استراتيجية لحماتهم، ومن المؤكد فإن هذا العدوان الجوي الصاروخي الاميركي المباشر على سوريا لن يمكنه التعويض عن هذه الهزائم.

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.