saadahnews

هذا علي .. الشاعر سلطان خضران

في مثل هذا اليوم فالثامن عشر

من شهر ذالحجة على جال الغدير

 

وقّف رسول الله لحظه ما عبر

والوحي جاء بلأمـر من عند الخبير

 

بلغ بما اُنزل ولا تخشـي بشـر

والا فما بلغت قوله فالأخــيـر

 

وهنا رسول الله وقف وانتظر

يلحق من أتأخر بركبــه والمسير

 

وأرسل لمن قد راح يرجع ما عذر

يوم اجتمع في خم بالجمع الغفير

 

امسك علي بيده ورفعه للنظر

من فوق اقتاب الأبل يوم الغدير

 

من كنت مولاه النبي بالمختصر

هذا علي مولاه قال اللي يصير

 

هذا علي ما قال ابو بكر او عمر

او قال عثمان الخليفة والأميـر

 

هذا علي مني وأنا منه ذكر

مني كما هارون من موسى وزير

 

ودعا له اللهم وانصر من نصــر

هذا.. وأخذل من خذل هذا كثير

 

ووال من وآلآه يارب البشر

وعاد من عاداه منهم يا قـدير

 

هذا علي للمبتدا هذا الخـبر

هذا المبادئ والقيم حي الضمير

 

هذا الشجاعة رمزها سيف اشتهر

هذا الملقب ذوالفقار اصـبح شهير

 

هذا هو الـــكرار ذي ما يوم فر

من ساحة الميدان والا عدا بخير

 

هذا العدالة والقضاء حكم القدر

ميزانها الحساس ما ينـقص نقير

 

هذا الكرم والجود بيته لي عمر

نبع المروة والصفاء في كل بير

 

هذا القمر يا عين لا غاب  القمـر

من سار في نهجه يرا  لو هو بصير

 

هذا الذي للعامري يوم اطمــر

في غزوة الخندق برز عاده صغير

 

 

واللي فتح خيبر وبابه لي كسر

واللي قتل مرحب وابناء النظير

 

واللي على فرش النبي رغم الخطر

نام العشي ما همه الأمــر الخطير

 

هذا الذي لو صارت اقلام الشجر

والبحر صار مداد سطحه والغوير

 

والبر صار اليوم دفتر مستطر

مايتسع لاوصافه الكون الكبيـر

 

والشاعر الموهوب مثلي لاعتذر

معذور لو قصر قليله والكــثيــر

 

 الشاعر سلطان خضران

18ذوالحجه1439

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.