saadahnews

ماهي دوافع السعودية لإرتكاب مجازر جماعية بحق اليمنيين.

أمة الرزاق جحاف

ما هي الدوافع الكامنة خلف الرغبة الدموية الجامحة لدى تحالف العدوان، لإبادة إسر يمنية كاملة وقتل كل افرادها،
أو إبادة مجاميع كبيرة في الأسواق الشعبية أو مجاميع المعزون في مناسبات العزاء، أو مجاميع المهنؤون في مناسبات الفرح أو مجاميع الطلاب الصغار في الحافلات ؟؟؟
هل نقول إن الدافع مثلا تحقيق مكاسب سياسية أو نشر الرعب في أوساط اليمنيين ليتنازلوا ويسلموا بلادهم للاحتلال، ويقبلوا بالعودة الى بيت الطاعة؟
لكنهم قد جربوا هذا واصبحوا متأكدين تماما، ويعرفون جيدا، من مجازرهم خلال خمس سنوات، أن موقفنا لن يتأثر، ولن يتغير، حتى ولو أبادونا كلنا عن أخرنا. رغم أن كل واحد منا يتوقع أن يكون هو واسرته الضحية التالية….
أعتقد ان السبب هو تعطش نفسي مرضي للدم اليمني، وأن حقدهم علينا وكرههم لنا-قد حولهم منذ ولادة قرن شيطانهم- الى مرضى نفسيين، تسبب في إيجاد خلل في جيناتهم، ناتج عن التربية الأمريكية التي يتلقونها والمربيات الأمريكيات كانت أم أو زوجة، والتي نتج عنها تحولهم الى نماذج حقيقية من الشخصيات الزومبي الأمريكية، والشخصيات الإجرامية في افلام العنف التي يصبح فيها البطل الأنموذج، هو الذي يقتل بسهولة مطلقة لمجرد القتل، دون مبرر أو دافع، ودون أن يهتز له جفن.
وهذا يدل على أن أفلام الزومبي وما يماثلها من افلام الرعب، ليست مجرد أفلام عنف، وإنما هي تعبر عن واقع حقيقي لمأزق السياسة الأمريكية، التي تتخذ من القوة والعصى أسلوبا وحيدا لإخضاع العالم، والسيطرة عليه عبر أذنابها الذين استطاعت بأساليبها الخبيثة، أن تجردهم من إنسانيتهم وفطرتهم وتحولهم الى مجرد قتله يمارسون القتل بفضاعة لا يتقنها غيرهم لينالوا رضاها واشباع نرجسيتها المفرطة بما تسفكه من دماء المعارضين لها، الثائرين على سياستها الاستكبارية العدائية.
ولعلكم تتذكرون اولئك القتلة المجرمون الذين هاجموا الناس في مستشفى العرضي وكانوا يقتلونهم بشكل عشوائي غريب واغلبهم سعوديون.

#جريمةمجزرةمستبأ
#جريمةمجزرةالفليحي
#جريمةأطفالضحيان
#جريمةأسرةالقاضي_ربيد
#جريمةمجزرةكشر
#جريمةمجزرةعرس_سنبان
#جريمةمجزرةالصالة_الكبري
#جريمةمجزرةسوق_الهنود
#جريمةمجزرةسوقآلثابت
#جرائممجازرصعدة

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.