saadahnews

ناطق الداخلية يزور أمين جمعان ، ويؤكد أن كل من يحاول المساس بحياة وأمن المواطنين سيتم التعامل معه بحزم وفق القوانين

أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية، العميد عبد الخالق العجري ، أن الأمن في العاصمة والمحافظات التي يديرها المجلس السياسي الأعلى ، في أحسن حالته ، ولفت إلى أن حادثة اطلاق النار التي تعرض لها الاستاذ امين جمعان أمين عام المجلس المحلي في العاصمة والتي اصيب فيها بجروح ، مجرد محاولة فاشلة لإثارة القلاقل ، وزعزعة الأمن ، وجريمة لا يمكن السكوت عنها مهما كان دوافعها.
مؤكدا أن وزارة الداخلية ستتعامل بحزم مع كل من تسول له نفسه المساس بحياة وأمن المواطنين ، وسيلقى الجزاء الذي يستحقه وفق القوانين.
وأشار العميد العجري الى انه قد قام بزيارة للأستاذ أمين جمعان في المستشفى الذي يتلقى فيه العلاج ، وهو في صحة جيدة ، كما أبلغه رسالة من وزير الداخلية اللواء عبد الكريم الحوثي ، تمنى فيها له بالصحة والسلامة ، وأكد انه سيتم تقديم الجناة إلى العدالة قريبا بإذن الله .

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.