saadahnews

تعرف على أهمية فيتامين د ودوره في جسمك

فيتامين “د” هو أحد أهم الفيتامينات التي يحتاجها  الجسم  من أجل نمو العظام والعضلات بشكل صحيح، كما أنه يحافظ علي تقوية الجهاز المناعي في الجسم، ولذا عند التعرض لأي نقص يتسبب في زيادة فرص ضعف الجهاز المناعي وكسور وهشاشة العظام، وخلال هذا التقرير سنتعرف علي دور وأهمية فيتامين د في الجسم وفقا لموقع ” activefeel”.

أوضح التقرير أن فيتامين د معروف أيضا  باسم فيتامين أشعة الشمس، لأنه يتم إنتاجه  في المقام الأول عن طريق الجلد بعد تعرضه لأشعة الشمس، كما أنه يوجد فيتامين د في مجموعة متنوعة من الأطعمة  كالأسماك الدهنية والكبد ومنتجات الألبان وصفار البيض.

وأشار التقرير، أنه في حالة التعرض لنقص في نسبة فيتامين د، يمكنك  تناول المكملات الغنية بفيتامين (د) للتأكد من وجود كميات كافية من فيتامين داخل الجسم، وأضاف أن الأشخاص الذين يتجنبون التعرض لأشعة الشمس والنباتيين  والذين لديهم حساسية من مصادر الغذاء الغنية بفيتامين (د) هم  عرضة لخطر نقص فيتامين (د).

وأضاف التقرير، أن هناك العديد من الأسباب المؤدية لنقص فيتامين د ، ويجب التعرف عليها، ومنها:

-تشير الدراسات إلى أن الأشخاص ذو البشرة الداكنة عادة يجدون صعوبة في إنتاج هذا الفيتامين.

-في حالة إصابتك ببعض الأمراض كالتليف الكيسي وأمراض الكلى ومرض كرون  فأنت أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين د.

وأكد التقرير، أن بعض الأجسام  لا تتقبل أي لا تقوم بامتصاص فيتامين د، حيث أنه بمجرد تناول الأطعمة أو المكملات الغنية به يجب امتصاصه في مجرى الدم وتوصيله إلى أجزاء مختلفة من الجسم.

ولذا يمكن تشخيص نقص فيتامين (د) من خلال فحص دم، وفي حالة  أشاره  الاختبار إلى انخفاض مستويات فيتامين (د) في الدم ، فقد يطلب طبيبك الأشعة السينية التي ستتحقق من قوة وكثافة عظامك.

وهناك العديد من الأعراض التي تشير إلي الإصابة بنقص في فيتامين د، ومنها:

– التعب المزمن والاكتئاب.

-التعرض لألم في  العظام والأسنان، حيث يلعب فيتامين (د) دورا كبيرا في تنظيم امتصاص الكالسيوم والفوسفور في الجسم، وتساعد هذه المعادن في الحصول علي عظام قوية وجهاز عصبي.

-الإصابة بألم العضلات وضعفها، تم العثور على فيتامين الشمس المشرقة لتعزيز نمو العضلات وكذلك تطوير الجهاز العصبي الصحة، وعدم وجود كميات كافية من هذا الفيتامين يمكن أن يؤدي إلى ضعف العضلات والألم.

– ضعف الجهاز المناعي، فيساعد فيتامين (د) على تعزيز نظام المناعة الصحي.

ما هي المخاطر الصحية لنقص فيتامين (د)؟

-الإصابة بالسمنة ومرض السكري، حيث  تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يتناولون مكملات فيتامين (د) تمكنوا من فقدان المزيد من الدهون غير المرغوب فيها في الجسم مقارنة بالأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين (د).

-أمراض القلب، أظهرت دراسة  أن الأشخاص الذين يتناولون مكملات فيتامين (د) اليومية قللوا من خطر الإصابة بأمراض القلب.

-السرطان، فتم العثور على الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين (د) لتكون أكثر عرضة لتطوير بعض أنواع السرطان بما في ذلك سرطان البروستاتا والثدي والقولون.

كيف تضمن حصولك على مستويات كافية من فيتامين (د) في جسمك؟

أسهل طريقة لزيادة مستويات فيتامين (د) هي الحصول عليها من المصادر الطبيعية  أشعة الشمس الكافية وتناول الأطعمة التي تحمل فيتامين (د) ، في الحالات الشديدة للغاية ، قد يصف طبيبك المكملات الغذائية.

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.