saadahnews

خفر السواحل السعودي يطلق النار على صيادين إيرانيين في مياه الخليج

أعلنت البحرية الإيرانية، مساء أمس الجمعة، عن إطلاق نار من قبل خفر السواحل السعودي، تجاه صيادين إيرانيين تجاوزوا الحدود البحرية بين البلدين في مياه الخليج عن طريق الخطأ.

وقال قائد قوات خفر السواحل في محافظة بوشهر جنوبي إيران العميد ولي الله رضائي نجاد، إن “قوات خفر السواحل السعودية قامت بإطلاق النار على صيادين إيرانيين في مياه بوشهر”، مضيفاً أن “إطلاق النار حدث عندما كان الصيادون في مياه بندر بمقاطعة تنغستان (الحدود البحرية بين إيران والسعودية) التابعة لمحافظة بوشهر”، وذلك حسب وكالة “تسنيم” الإيرانية.

وأوضح قائد قوات خفر السواحل الإيراني بمحافظة بوشهر أنه “لم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات حتى الآن”، مضيفاً أنه “سيتم تقديم معلومات إضافية بعد إجراء تحقيق شامل”.

كما نقلت الوكالة عن رئيس البلدية حسن دارفيشي، قوله إن “زورق صيد مع خمسة من ركاب ميناء رستامي في تنجستان عاد إلى الحدود الإيرانية فور تعرضه لإطلاق نار من قبل خفر السواحل السعودي”.

وليست الحادثة الأولى من نوعها بين البلدين، حيث قتل خفر السواحل السعودي، صياداً إيرانياً عام 2017، إثر إطلاقه النار تجاه قاربي صيد دخلا المياه الإقليمية السعودية، وهو ما انتقدته طهران واعتبرته حينها سلوكاً غير إنساني، كما أعادت الرياض 9 صيادين إيرانيين عام 2018 بقوا محتجزين لديها لمدة عامين، لدخولهم المياه الإقليمية السعودية.

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.