saadahnews

طلال ناجي: يوم القدس العالمي جاء للحفاظ على دعم القدس

25 رمضان ١٤٤٣هـ

أكد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة – طلال ناجي، ضرورة أن يتكاتف كل أبناء الشعب الفلسطيني لإحياء يوم القدس العالمي، وللتصدي للمخططات الصهيونية الجهنمية، في تهويد مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية والمسيحية.

وفي كلمته خلال فعاليات منبر القدس، اليوم الثلاثاء، لفت ناجي إلى وجود أهمية خاصة في إحياء يوم القدس في هذه الأيام، نظرا لتصاعد وتيرة المخطط في محاولة تقسيم المسجد الأقصى المبارك زمنيا ومكانيا، ومحاولة المستوطنين بحماية الجنود الصهاينة إقامة شعائرهم داخل باحات المسجد الأقصى.

وأشار ناجي إلى أهمية يوم القدس العالمي الذي أعلنه الإمام الخميني، في المحافظة على دعم مدينة القدس وأهلها ودعم صمودهم في القدس ورباطهم في المسجد الأقصى، بهدف تمكينهم من مواجهة قوات الاحتلال الصهيوني.

وقال: إن الإمام الخميني استشرف المخاطر التي تهدد القدس والمقدسات الإسلامية فيها، ودعا مسلمي وأحرار العالم إلى إحياء هذا اليوم.

وأضاف إنه في هذه الأيام، نفتقد معظم الشهداء على طريق القدس، وخصوصاً القائد قاسم سليماني، في دعم المقاومة الفلسطينية ودعم كل الشعب الفلسطيني في غزة وفي الضفة الغربية وفي الأراضي المحتلة منذ العام 1948 وفي الشتات، وأشار إلى دور الشهيد سليماني في تطوير القدرات العسكرية لفصائل المقاومة.

ولفت ناجي إلى الدور الاستثنائي للأخوة الفلسطينيين الموجودين في الخارج، ودعاهم إلى التكاتف وتصعيد نشاطهم من أجل التصدي للمخطط الصهيوني الذي يريد تهويد مدينة القدس والمقدسات.