saadahnews

عبدالله صبري لقيادات المؤسسات الإعلامية: ما تعرضنا له لن يثنينا عن مواصلة دورنا الإعلامي

زار وزير الإعلام ضيف الله الشامي ونائبه فهمي اليوسفي ورؤساء المؤسسات والقطاعات الإعلامية اليوم الأربعاء رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين عبد الله صبري.

واطلعوا خلال الزيارة التي رافقهم فيها مديرا قناتي المسيرة والساحات وعدد من مدراء العموم في الوزارة والمؤسسات الإعلامية، على الحالة الصحية لرئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين والذي يتلقى العلاج في أحد المستشفيات بأمانة العاصمة.

وعبر الوزير الشامي ومرافقوه عن تعازيهم الحارة للإعلامي صبري في استشهاد نجله الثاني متأثرا بإصابته جراء استهدافهم من قبل طيران تحالف العدوان.

وأشاد وزير الإعلام بمواقف رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين في مقارعة الترسانة الإعلامية للعدوان رغم ما تمتلكه من إمكانيات مادية وبشرية هائلة.

ونوه بدور صبري في كشف جرائم تحالف العدوان بحق الإعلاميين والإعلام بشكل خاص والوطن بصورة عامة من خلال إسهاماته الصحفية والتقارير الصادرة عن الاتحاد والتي كشفت جانبا من جرائم العدوان وانتهاكاته.

ولفت إلى اهتمام القيادة السياسية ووزارة الإعلام بأوضاع الإعلاميين واستشعارها بمعاناتهم وما يتعرضون له من مخاطر خلال أداء المهام المناطة بهم.. مبينا أن استمرار العدوان في استهداف وسائل الإعلام الرسمية والأهلية وكذا الإعلاميين، جريمة يندى لها جبين الإنسانية بحق الإعلام.

من جانبه عبر رئيس اتحاد الإعلاميين عن الشكر لهذه الزيارات للاطلاع على صحته.. مؤكدا أن ما تعرض له من استهداف أدى إلى استشهاد نجليه لن يثنيه عن مواصلة دوره الإعلامي في مواجهة الحرب الإعلامية لماكينات العدوان.

وأشار إلى أن منتسبي اتحاد الإعلاميين اليمنيين يشاطروه نفس التوجه في أن استمرار جرائم العدوان بحق المدنيين لن يزيدهم إلا مزيدا من الصمود في مواجهته.

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.