saadahnews

الجيش واللجان يؤمنون جبهة العود بالكامل

تمكن أبطال الجيش واللجان الشعبية، اليوم الخميس، من تأمين جبهة العود في محافظة الضالع بالكامل في عملية عسكرية استمرت ل27 ساعة.

متحدث القوات المسلحة العميد يحيى سريع أكد أن أبطال الجيش واللجان الشعبية هاجموا مواقع مرتزقة العدوان في العود من ثلاثة مسارات المسار الأول باتجاه سوق الخميس والمسار الثاني باتجاه الخط العام الواصل الى عسق والمسار الثالث باتجاه الميمنة وصولا الى نجد سنف.

وأشار العميد سريع الى أن العملية الهجومية التي استمرت ثلاثة أيام اسفرت عن تطهير وتامين أكثر من 30 موقعا وأن جبهة العود بعد هذه العملية الناجحة أصبحت مؤمنة بالكامل من مرتزقة العدوان وأن عشرات المرتزقة سقطوا بين قتيل ومصاب وأسير فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار أمام هول وشدة بأس مقاتلينا الأبطال.

كما أكد  أن مقاتلي الجيش واللجان الشعبية اغتنموا خلال العملية عتادا عسكريا كبيرا من مختلف الأسلحة وأن عمليات التطهير مستمرة لما تبقى من جيوب المرتزقة وملاحقة عناصر المرتزقة الفارين.

وأشاد العميد سريع بأن القوات المسلحة تقدر عاليا الموقف الوطني المشرف لمشايخ وأبناء العود الذين أبو الا أن يكونوا في صف الوطن ووقفوا الى جانب إخوانهم في الجيش واللجان الشعبية وهو موقف يسجل لأبناء العود الاحرار.

وأكد المتحدث الرسمي أن القوات المسلحة تدعوا عناصر المرتزقة الفارين الذين تجري ملاحقتهم الى تسليم أنفسهم لإخوانهم في الجيش واللجان الشعبية وسيكون لهم الأمان الكامل باعتبارهم مغرر بهم وقعوا ضحايا تغرير العدوان أما من سيصرون على موقفهم في صف العدوان فعليهم انتظار قدرهم المحتوم ونتائج عنادهم واصرارهم.

شارك هذا :

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.