saadahnews

قائد قوة “القدس”: لن نترك فلسطين وحيدة مهما تعاظمت الضغوط واستحكم الحصار

بعث قائد قوة “القدس” في الحرس الثوري الايراني، العميد اسماعيل قاآني، رسالة إلى قائد كتائب “الشهيد عز الدين القسّام” أبو خالد محمد الضيف، وجميع قادة المقاومة الفلسطينية، مؤكداً “لن نترك فلسطين وحيدة مهما تعاظمت الضغوط واستحكم الحصار”.

وقال العميد قاآني في رسالته التي اوردتها وكالة “يونيوز” للأخبار، “أؤكد أننا على العهد الذي قطعه لكم شهيد القدس القائد الحاج قاسم سليماني بأننا لن نترك فلسطين وحيدة مهما تعاظمت الضغوط واستحكم الحصار، والعدو يعلم علم اليقين أن فلسطين اليوم ليست وحدها بل معها محور مقاوم يزداد اتساعًا وقوّة وتماسكًا، والقدس هي بوصلة هذا المحور وقبلة جهاده”.

وجاء في رسالة قائد قوّة القدس لقادة المقاومة، “إننا نعيش معكم تفاصيل معركة سيف القدس التي تخوضونها بجميع كتائبكم وسراياكم نيابة عن الامة ودفاعا عن شرفها ومقدساتها، مؤكداً أن “هذه المعركة التي فتحت زمنًا جديدًا في الصراع مع العدو، كتبت فيه المقاومة الفلسطينية بالدم والنار معادلة مفادها أن العدو لا يمكن له أن يستفرد بالقدس دون أن يلقى ردًا رادعًا من بأس المقاومة”.

وشدد العميد قاآني على كلمة قائد الثورة الاسلامية في كلمته الاخيرة في يوم القدس العالمي على “أن الخط البياني الانحداري بإتجاه زوال العدو الصهيوني قد بدأ وسوف لن يتوقف”.

وجدد العميد قاآني التحية لقائد القسام محمد الضيف ولكلّ الشعب الفلسطيني وجميع المجاهدين على أرض فلسطين، قائلاً ” أقبّل أياديكم الحاملة لسلاح الجهاد والمدافعة عن القدس والمقدسات، وعهدنا الثابت أننا معكم ولن يهنأ لنا عيش حتى زوال هذا الكيان الغاصب”.

وكان العميد قاآني استهل رسالته بتقديم التهنئة بمناسبة عيد الفطر لقادة المقاومة والمقاومين والشعب الفلسطيني.

شارك هذا :

التعليقات مغلقة.