saadahnews

بيان ادانة للدمار الذي أحدثته غارات طيران العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الغاشم في خزانات مياه مدينة صعدة ( حقل تلمّص ) صور

بسم لله الرحمن الرحيم
بيان إدانة جراء استهداف العدوان مشروع المياه لمدينة صعدة

تابع مكتب حقوق الإنسان بمحافظة صعدة العمل الجبان الخارج عن كل أخلاقيات الحروب وادبياتها باستهداف مقومات الناس ومصادر بقاء العيش
حيث استهدف بصورة إجرامية وحقد على أبناء الشعب اليمني قاطبة بغارات غادرة عشية يوم الثاني عشر من يناير لعام 2022 مشروع مياه مدينة صعدة والذي يستفيد منه أكثر من 130 ألف مدني حيث يعتبر الحقل المائي الواقع في جبل تلمص المطل على مركز المحافظة المحطة الوحيدة لتزويد الآلاف بالمياه يفوق عددهم 200 ألف نسمة في مدينة صعدة .
إن تعطيل هذا المشروع العام يراكم المعاناة على المواطنين ويجعلهم يبحثون عن المياه من أماكن أخرى بمشقة أو شراء المياه بمبالغ باهظة.

إن دور المنظمات الإنسانية والهيئات الأممية التابعة لها هو سرعة إصلاح الحقل المائي بصورة عاجلة وهي مسؤولية التزموا بها ضمن الخدمات المقدمة من المانحين والبنك الدولي.

كما يشدد مكتب حقوق الإنسان بالمحافظة إلى فضح أعمال العدوان وأهدافه عبر تغطيات من جميع وسائل الإعلام العاملة في المحافظة الرسمية والخاصة ويدعو إلى حملة تعرئة لهذه الأهداف يقوم بها كل الناشطين والإعلاميين والحقوقيين ويحمل في الوقت ذاته الأمم المتحدة على سكوتها وتغاضيها لما يحصل من جرائم وأعمال للعدوان لا تتوافق مع القانون الدولي التي طالما علم العاملون في المنظمة الدولية بهذه الممارسات الإجرامية

ويؤكد مكتب حقوق الإنسان أن هذا العمل الإجرامي والجبان سيكون ملفه حاضرا وبقوة في المحافل الحقوقية والإنسانية ضمن الملفات الإنسانية والجرائم الوحشية التي ارتكبها المجرمون منذ عام 2015والى اليوم

كما نشير أن أي تقاعس في سرعة إصلاح الحقل المائي بصورة عاجلة سيوسع من دائرة المعاناة للناس الذين يعيشون ظروفا إقتصادية صعبة للغاية جراء العدوان والحصار المتواصلين على اليمن

صادر عن مكتب حقوق الإنسان بصعدة