saadahnews

محكمة صهيونية ترجئ البت في ترحيل مقدسيّين من حي سلوان

تترقب 86 عائلة فلسطينية في بلدة سلوان المقدسية، قرار المحكمة المركزية في القدس حيال طلبات استئنافٍ تقدّموا بها، رفضاً لإخلاء 100 من منازل حيّ بطن الهوى.

وفيما نشرت قوات العدو الصهيوني تعزيزاتٍ عسكريةً في محيط المحكمة، نصب الأهالي خيمة تضامن في الحي، ودعوا أبناء الشعب الفلسطيني إلى مؤازرتهم كي لا يتكرر سيناريو تهويد الحي عبر طرد الأهالي من منازلهم، كما سبق أن حصل في حي الشيخ جرّاح.

وكانت السلطات الصهيونية قد أصدرت قبل أشهرٍ قرارات إخلاءٍ بحقّ سكان حيّ بطن الهوى، بزعم أن الأراضي التي أقيمت عليها المنازل تعود ملكيتها لمستوطنين.

وكان قرار مماثل بإخلاء منازل الفلسطينيين في حي الشيخ جرّاح المقدسي، قد تسبب بموجة من الاحتجاجات بين الأهالي، وما لبث أن انتقلت هذه المواجهات إلى داخل المسجد الأقصى، وتطورت إلى مواجهات تدخلت فيها فصائل المقاومة في غزة نصرةً للقدس، مما تسبب في مواجهة عسكرية وعدوان إسرائيلي استهدف القطاع لـ11 يوماً، انتهى باتفاقٍ لوقف إطلاق النار بين الجانبين بعد وساطة مصرية، وبشروطٍ يبدو أن الجانب الصهيوني بدأ يتهّرب من الالتزام بها منذ الأيام الأولى.

في سياق متصل، وفي فلسطين المحتلة أيضاً، داهمت قوات الاحتلال عدّة منازل في مدينة البيرة بعدما اقتحمت حيّ البالوع في المدينة.

أما في الخليل، فقد تصدّى شبّانٌ فلسطينيون لقوات الاحتلال في منطقة راس الجورة، وقام جنود العدو الصهيوني بإطلاق قنابل الغاز على الشبّان وأهالي المنطقة، كما اقتحم الجنود منطقة أبو ديس في القدس المحتلة.

 

شارك هذا :

التعليقات مغلقة.